هيا لنذكر الله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

مثيت هيا لنذكر الله

مُساهمة  السحاب في الأحد أغسطس 31, 2008 12:09 am


فضل الذكر والحث عليه

قال الله تعالى ‏:‏ " و لذكر الله أكبر "

و قال تعالى‏ : ‏‏" ‏فاذكروني أذكركم‏ "

و قال تعالى ‏:‏‏ " ‏و اذكر ربك في نفسك تضرعًا و خيفة و دون الجهر من القول بالغدو و الأصال و لا تكن من الغافلين‏ "‏

و قال تعالى‏ :‏ " ‏و اذكروا الله كثيرًا لعلكم تفلحون "

و قال تعالى‏ :‏ ‏" ‏إن المسلمين والمسلمات‏ " إلى قوله تعالى ‏: ‏" و الذاكرين الله كثيرًا و الذاكرات أعد الله لهم مغفرة و أجراً عظيماً " ‏

وقال تعالى‏ :‏ ‏ " يا أيها الذين آمنوا اذكروا الله ذكرًا كثيرًا ، وسبحوه بكرة وأصيلاً‏ "

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال ‏:‏ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏ :‏ ‏" ‏كلمتان خفيفتان على اللسان ، ثقيلتان في الميزان ، حبيبتان إلى الرحمن ‏:‏ سبحان الله وبحمده ، سبحان الله العظيم‏ "‏‏ (‏‏(‏متفق عليه‏)‏‏)‏‏ .‏


وعنه رضي الله عنه قال ‏:‏ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏ :‏ لأن أقول ‏:‏ سبحان الله والحمد لله و لا إله إلا الله و الله أكبر أحب إليّ مما طلعت عليه الشمس (‏‏( ‏رواه مسلم‏ )‏‏)‏‏ .‏


وعنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ‏:‏ ‏"‏ من قال لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، له الملك وله الحمد و هو على كل شيء قدير في يوم مائة مرة , كانت له عدل عشر رقاب وكتبت له مائة حسنة ، ومحيت عنه مائة سيئة ، وكانت له حرزًا من الشيطان يومه ذلك حتى يمسي ، ولم يأتِ أحد بأفضل مما جاء به إلا رجل عمل أكثر منه ‏"‏ وقال‏ :‏ ‏من قال : سبحان الله وبحمده في يوم مائة مرة حطت خطاياه وإن كانت مثل زبدالبحر‏"‏ ‏(‏‏( ‏متفق عليه‏ )‏‏)‏‏ .‏.
عدل عشر رقاب : أى : كان ثوابه كثواب من أعتق عشر رقاب .. و الحرز : أى : ما يقى الإنسان و يحفظه


وعن أبي أيوب الأنصاري رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال ‏:‏ ‏" ‏من قال لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، له الملك , وله الحمد وهو على كل شيء قدير عشر مرات كان كمن أعتق أربعة أنفس من ولد إسماعيل ‏"‏‏ (‏‏( ‏متفق عليه ‏)‏‏)‏‏ .‏


وعن أبي ذر رضي الله عنه قال ‏:‏ قال لي رسول صلى الله عليه وسلم‏ :‏ ‏" ‏ألا أخبرك بأحب الكلام إلى الله ‏‏ ‏:‏ سبحان الله وبحمده‏ "‏‏ (‏‏( ‏رواه مسلم‏ )‏‏) ‏‏.‏


وعن أبي مالك الأشعري رضي الله عنه قال ‏:‏ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ‏:‏ ‏"‏ الطهور شطر الإيمان ، والحمد لله تملأ الميزان ، و سبحان الله و الحمد لله تملآن - أو تملأ- مابين السماوات والأرض ‏"‏‏ (‏‏( ‏رواه مسلم‏ )‏‏)‏‏ .‏


وعن سعدبن أبي وقاص رضي الله عنه قال ‏:‏ جاء أعرابي إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال‏:‏ علمني كلامًا أقوله‏, قال ‏:‏ ‏‏قل : لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، الله أكبر كبيراً و الحمد لله كثيراً و سبحان الله رب العالمين ، و لا حول و لا قوة إلا بالله العزيز الحكيم , قال : فهؤلاء لربي ، فما لي‏ ؟‏ قال‏ :‏ ‏‏قل : اللهم اغفر لي وارحمني واهدني وارزقني ‏"‏‏ (‏‏( ‏رواه مسلم‏ )‏‏)‏‏ .‏


و عن ثوبان رضى الله عنه قال : كان رسول الله " صلى الله عليه و سلم " إذا انصرف من صلاته استغفر ثلاثا و قال : اللهم أنت السلام و منك السلام تباركت يا ذا الجلال و الاكرام , قيل للأوزاعى و هو أحد رواة الحديث : كيف الاستغفار ؟ قال : يقول : استغفر الله استغفر الله " (( رواه مسلم ))


و عن المغيرة بن شعبة رضى الله عنه أن رسول الله " صلى الله عليه و سلم " كان إذا فرغ من الصلاة و سلم قال : لا إله إلا الله وحده لا شريك له , له الملك و له الحمد و هو على كل شئ قدير اللهم لا مانع لما أعطيت و لا معطى لما منعت , و لا ينفع ذا الجد منك الجد " (( متفق عليه )) .


وعن عبد الله ابن الزبير رضي الله عنهما أنه كان يقول دبر كل صلاة حين يسلم ‏:‏ لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، له الملك و له الحمد ، و هو على كل شيء قدير ‏.‏ لا حول ولا قوة إلا بالله ، لا إله إلا الله ، ولا نعبد إلا إياه ، له النعمة و له الفضل و له الثناء الحسن ‏.‏ لا إله إلا الله مخلصين له الدين ولو كره الكافرون ‏.‏ قال ابن الزبير ‏:‏ و كان رسول الله صلى الله عليه وسلم ، يهلل بهن دبر كل صلاة‏ "‏ ‏(‏‏( ‏رواه مسلم ‏)‏‏)‏‏ .‏


وعن أبي هريرة رضي الله عنه أن فقراء المهاجرين أتوا رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالوا‏ :‏ ‏ذهب أهل الدثور بالدرجات العلى و النعيم المقيم‏ ,‏ يصلون كما نصلي ، ويصومون كما نصوم ، ولهم فضل من أموال‏ يحجون ويعتمرون ويجاهدون ويتصدقون‏ , ‏فقال‏ :‏ ‏‏ألا أعلمكم شيئاً تدركون به من سبقكم ، وتسبقون به من بعدكم ولا يكون أحد أفضل منكم إلا من صنع مثل ما صنعتم ‏؟‏ قالوا‏:‏ بلى يا رسول الله ، قال ‏:‏‏‏ تسبحون و تحمدون و تكبرون خلف كل صلاة ثلاثًا وثلاثين , قال أبو صالح الراوي عن أبي هريرة لما سئل عن كيفية ذكرهن قال ‏:‏ يقول ‏:‏ سبحان الله و الحمد لله و الله أكبر حتى يكون منهن كلهن ثلاثًا وثلاثين‏ .(‏‏( ‏متفق عليه ‏)‏‏) ‏‏.
‏وزاد مسلم في روايته ‏:‏ فرجع فقراء المهاجرين إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالوا ‏: ‏سمع إخواننا أهل الأموال بما فعلنا ، ففعلوا مثله‏ , ‏ فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم ‏:‏ ‏ذلك فضل الله يؤتيه من يشاء‏ "‏‏.‏ الدثور : و هو المال الكثير .


وعنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ‏:‏ ‏من سبح الله في دبر كل صلاة ثلاثًا وثلاثين ، و حمد الله ثلاثًا وثلاثين ، و كبر الله ثلاثًا وثلاثين ، و قال تمام المائة ‏:‏ لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، له الملك و له الحمد و هو على كل شيء قدير، غفرت خطاياه , وإن كانت مثل زبد البحر (‏‏( ‏رواه مسلم‏ )‏‏) .


وعن كعب بن عجرة رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ‏:‏ ‏‏معقبات لايخيب قائلهن - أو فاعلهن- دبر كل صلاة مكتوبة‏ ‏ ثلاثًا و ثلاثين تسبيحة , و ثلاثًا و ثلاثين تحميدة ، و أربعًا و ثلاثين تكبيرة‏ "
‏‏(‏‏( ‏رواه مسلم‏ )‏‏)‏‏ .‏


وعن سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يتعوذ دبرالصلوات بهؤلاء الكلمات‏ :‏ اللهم إني أعوذ بك من الجبن و البخل ، و أعوذ بك من أن أردّ إلى أرذل العمر , و أعوذ بك من فتنة الدنيا ، وأعوذ بك من فتنة القبر " (‏‏( ‏رواه البخاري‏)‏‏) ‏‏.‏


وعن معاذ رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أخذ بيده , و قال ‏:‏ ‏يا معاذ إني لأحبك‏ فقال ‏:‏ ‏أوصيك يا معاذ لا تدعن في دبر كل صلاة تقول‏ :‏ اللهم أعني على ذكرك و شكرك , و حسن عبادتك‏ "‏‏ رواه أبو داود بإسناد صحيح‏ .‏


وعن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال ‏:‏ ‏‏إذا تشهّد أحدكم فليستعذ بالله من أربع ، يقول ‏:‏ اللهم إني أعوذ بك من عذاب جهنم و من عذاب القبر و من فتنة المحيا و الممات ، ومن شر فتنة المسيح الدجال ‏" (‏‏(‏ رواه مسلم‏ )‏‏) ‏‏.‏


وعن علي رضي الله عنه قال ‏:‏ كان رسول الله صلى الله عليه و سلم إذا قام إلى الصلاة يكون من آخر ما يقول بين التشهد و التسليم‏‏ ‏اللهم اغفر لي ما قدمت و ما أخرت و ماأسررت و ما أعلنت و ما أسرفت ، و ما أنت أعلم به مني أنت المقدم و أنت المؤخر ، لا إله إلا أنت‏ " ‏‏(‏‏( ‏رواه مسلم‏ )‏‏)‏‏ .‏


وعن عائشة رضي الله عنه قالت ‏:‏ كان النبي صلى الله عليه و سلم يكثر أن يقول في ركوعه وسجوده ‏:‏ سبحانك اللهم ربنا و بحمدك ، اللهم اغفر لي‏ " ‏‏(‏‏( ‏متفق عليه ‏)‏‏)‏‏ .‏


وعنها أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول في ركوعه وسجوده‏ :‏ ‏‏سبوح قدوس رب الملائكة و الروح ‏"‏‏
(‏‏( ‏رواه مسلم‏ )‏‏) ‏‏.‏


وعن ابن عباس رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال‏ :‏ ‏ فأمّا الركوع فعظموا فيه الرب و أما السجود فاجتهدوا في الدعاء فقمن أن يستجاب لكم‏ "‏‏ (‏‏( ‏رواه مسلم ‏)‏‏)‏‏ .‏


وعن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال ‏:‏ ‏أقرب ما يكون العبد من ربه و هو ساجد فأكثروا الدعاء "‏‏(‏‏(‏ رواه مسلم ‏)‏‏)‏‏ .‏


وعنه أن رسول الله صلى الله عليه و سلم كان يقول في سجوده‏ : ‏اللهم اغفر لي ذنبي كله دقه وجله ، و أوله و آخره و علانيته وسره ‏" ‏‏(‏‏( ‏رواه مسلم‏ )‏‏)‏‏ .‏


وعن عائشة رضي الله عنها قالت ‏:‏ افتقدت النبي صلى الله عليه و سلم ذات ليلة , فتحسست فإذا هو راكع‏ - أو ساجد - يقول ‏:‏ ‏سبحانك و بحمدك لا إله إلا أنت ‏"‏ و في رواية ‏:‏ فوقعت يدي على بطن قدميه وهو في المسجد ، و هما منصوبتان و هو يقول ‏: ‏‏اللهم إني أعوذ برضاك من سخطك ، و بمعافاتك من عقوبتك ، و أعوذ بك منك ، لا أحصي ثناء عليك أنت كما أثنيت على نفسك‏ " ‏‏‏رواه مسلم‏


وعن سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه قال ‏:‏ كنا عند رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال‏ :‏‏أيعجز أحدكم أن يكسب في كل يوم ألف حسنة‏ ؟ فسأله سائل من جلسائه‏ , كيف يكسب ألف حسنة ‏؟‏ قال ‏:‏ ‏‏يسبح مائة تسبيحة ، فيكتب له ألف حسنة ، أو يحط عنه ألف خطيئة‏ "‏‏‏رواه مسلم‏ .. قال الحميدى : كذا هو فى كتاب مسلم أو يحط قال البرقانى : و رواه شعبة و أبو عوانة و يحيى القطان عن موسى الذى رواه مسلم من جهته فقالوا : و يحط بغير ألف .


وعن أبي ذر رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال‏ :‏ يصبح على كل سلامى من أحدكم صدقة‏ , فكل تسبيحة صدقة ، و كل تحميدة صدقة ، و كل تهليلة صدقة ، و كل تكبيرة صدقة ، و أمر بالمعروف صدقة ، و نهي عن المنكر صدقة ، و يجزئ من ذلك ركعتان يركعهما من الضحى ‏" ‏‏(‏‏( ‏رواه مسلم ‏)‏‏)‏‏ .‏


وعن أم المؤمنيين جويرية بنت الحارث رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم خرج من عندها بكرة حين صلى الصبح و هي في مسجدها ، ثم رجع بعد أن أضحي و هي جالسة ، فقال ‏:‏‏ مازلت على الحالة التي فارقتك عليها‏ ؟ ‏‏ قالت‏ :‏ نعم ، فقال النبي صلى الله عليه وسلم‏ :‏ ‏لقد قلت بعدك أربع كلمات ثلاث مرات لو وزنت بما قلت منذ اليوم لوزنتهن ‏:‏ سبحان الله و بحمده عدد خلقه و رضاء نفسه و زنة عرشه ، و مداد كلماته ‏"‏‏ (‏‏( ‏رواه مسلم ‏)‏‏)‏‏ .‏
وفي رواية له ‏: ‏سبحان الله عدد خلقه ، سبحان الله رضا نفسه ، سبحان الله زنة عرشه ، سبحان الله مداد كلماته‏
وفي رواية الترمذي ‏: ‏ألا أعلمك كلمات تقولينها ‏؟‏ سبحان الله عدد خلقه ، سبحان الله عدد خلقه ، سبحان الله عدد خلقه ، سبحان الله رضا نفسه ، سبحان الله رضا نفسه ، سبحان الله رضا نفسه ، سبحان الله زنة عرشه ، سبحان الله زنة عرشه ، سبحان الله زنة عرشه ، سبحان الله مداد كلماته ، سبحان الله مداد كلماته ، سبحان الله مداد كلماته ‏"‏‏ .‏


وعن أبي موسى الأشعري رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه و سلم قال ‏:‏ ‏‏مثل الذي يذكر ربه و الذي لا يذكره ، مثل الحي والميت ‏" ‏‏(‏‏( ‏رواه البخاري‏ )‏‏)‏‏.‏ و رواه مسلم فقال : مثل البيت الذى يذكر الله فيه و البيت الذى لا يذكر الله فيه مثل الحى و الميت "


وعن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال ‏:‏ ‏يقول الله تعالى ‏: ‏ أنا عند ظن عبدي بي ، و أنا معه إذا ذكرني ، فإن ذكرني في نفسه ذكرته في نفسي , و إن ذكرني في ملإٍ ذكرته في ملإٍ خير منهم ‏"‏‏
(‏‏(‏ متفق عليه ‏)‏‏)‏‏ .‏


وعنه قال‏ :‏ قال رسول الله صلى الله عليه و سلم‏ :‏ ‏سبق المفردون‏ , قالوا‏ :‏ و ماالمفردون يا رسول الله‏ ؟‏ قال ‏:‏ ‏الذاكرون الله كثيرًاوالذكرات‏ "‏‏ (‏‏( ‏رواه مسلم ‏)‏‏)‏‏ .‏


وعن جابر رضي الله عنه قال ‏:‏ سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول ‏:‏ ‏أفضل الذكر‏ :‏ لا إله إلا الله ‏"‏‏
‏رواه الترمذي , و قال حديث حسن ‏.‏


وعن عبد الله بن بسر رضي الله عنه أن رجلا قال ‏:‏ يا رسول الله إن شرائع الإسلام قد كثرت عليّ ، فأخبرني بشيء أتشبث به قال ‏:‏ ‏لا يزال لسانك رطبًا من ذكرالله‏ " ‏‏.‏ رواه الترمذي وقال حديث حسن ‏.‏


وعن جابر رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه و سلم قال ‏:‏ ‏من قال‏‏ سبحان الله و بحمده غرست له نخلة في الجنة ‏"‏‏.‏ رواه الترمذي وقال حديث حسن‏ .‏


وعن ابن مسعود رضي الله عنه قال ‏:‏ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏ :‏ ‏لقيت إبراهيم صلى الله عليه و سلم ليلة أسري بي ، فقال ‏:‏ يا محمد أقرئ أمتك مني السلام و أخبرهم أن الجنة طيبة التربة عذبة الماء ، و أنها قيعان ، وأن غراسها‏ سبحان الله و الحمد لله و لا إله إلا الله و الله أكبر ‏"‏‏ رواه الترمذي وقال حديث حسن ‏.‏


وعن أبي الدرداء رضي الله عنه قال ‏:‏ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏ :‏ ‏ألا أنبئكم بخير أعمالكم و أزكاها عند مليككم و أرفعها في درجاتكم و خير لكم من إنفاق الذهب والفضة , و خير لكم من أن تلقوا عدوكم فتضربوا أعناقهم و يضربوا أعناقكم‏ ؟‏‏ قالوا ‏:‏ بلى ، قال ‏:‏ ‏" ‏ذكر الله تعالى‏ "‏‏. ‏رواه الترمذي وقال الحاكم أبو عبد الله إسناده صحيح‏ .‏


وعن أبي موسى رضي الله عنه قال ‏:‏ قال لي رسول الله صلى الله عليه و سلم ‏:‏ ‏ ألا أدلك على كنز من كنوز الجنة ‏؟ ‏‏ فقلت‏ :‏ بلى يا رسول الله , قال‏ :‏ ‏ لا حول و لا قوة إلا بالله ‏" ‏‏متفق عليه


سبحانك اللهم و بحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك و أتوب إليك


عدل سابقا من قبل السحاب في الخميس سبتمبر 28, 2017 5:08 am عدل 4 مرات
avatar
السحاب
Admin

المساهمات : 402
تاريخ التسجيل : 27/08/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://elsehab.ahlamontada.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مثيت رد: هيا لنذكر الله

مُساهمة  حنان في السبت أبريل 25, 2009 7:14 pm




avatar
حنان

المساهمات : 45
تاريخ التسجيل : 13/11/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مثيت رد: هيا لنذكر الله

مُساهمة  السحاب في الثلاثاء أبريل 28, 2009 8:58 am

حنان كتب:




آمين و لكى مثله

يسر الله لكى الخير

تحياتى

أختك فى الله

السحاب





_________________
avatar
السحاب
Admin

المساهمات : 402
تاريخ التسجيل : 27/08/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://elsehab.ahlamontada.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مثيت هيا نذكر

مُساهمة  عمرو في الثلاثاء مايو 26, 2009 2:34 pm


السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
جزاك الله عنا خير الجزاء وبارك فيكى
وجعلكى الله سببا لمن اهتدى
اخوكى في الله عمرو

عمرو

المساهمات : 33
تاريخ التسجيل : 22/10/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مثيت رد: هيا لنذكر الله

مُساهمة  السحاب في الجمعة يونيو 12, 2009 1:55 pm

عمرو كتب:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
جزاك الله عنا خير الجزاء وبارك فيكى
وجعلكى الله سببا لمن اهتدى
اخوكى في الله عمرو

و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته

آمين و لك مثله

أشكرك أخى لمرورك و أعتذر للتأخير فى الرد

جزاك الله كل خير

أختك فى الله

السحاب

_________________
avatar
السحاب
Admin

المساهمات : 402
تاريخ التسجيل : 27/08/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://elsehab.ahlamontada.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مثيت فضل ذكرالله

مُساهمة  محمود عاصم في الأربعاء أكتوبر 07, 2009 12:48 pm

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
جزاكم الله خيرا على تذكير الناس بالصحيح من ذكرالله عن طريق سنة رسول الله صلى الله عليه و سلم بل بالصحيح من السنة
فلا شك أن هذا عمل رائع تؤجرون عليه من الله تعالى و تشكرون من الناس عليه .
أسأل الله تعالى أن يجعل عملكم هذا في ميزان حسناتكم و جزاكم الله خيرا .
محمود عاصم

محمود عاصم

المساهمات : 4
تاريخ التسجيل : 05/10/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مثيت رد: هيا لنذكر الله

مُساهمة  السحاب في الأربعاء أكتوبر 07, 2009 4:25 pm

محمود عاصم كتب:السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
جزاكم الله خيرا على تذكير الناس بالصحيح من ذكرالله عن طريق سنة رسول الله صلى الله عليه و سلم بل بالصحيح من السنة
فلا شك أن هذا عمل رائع تؤجرون عليه من الله تعالى و تشكرون من الناس عليه .
أسأل الله تعالى أن يجعل عملكم هذا في ميزان حسناتكم و جزاكم الله خيرا .
محمود عاصم

و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته

آمين و لك مثله

أشكرك أخى لمرورك

أعزك الله و بارك فيك

أختك فى الله

السحاب


_________________
avatar
السحاب
Admin

المساهمات : 402
تاريخ التسجيل : 27/08/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://elsehab.ahlamontada.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى